موقف المسلم من أوامر الله تعالى
حبل الله > الإسلام > متفرقات تاريخ النشر: 18/12/2017 Tavsiye Et Yazdır

إذا كان الأمر منصوصا عليه في كتاب الله تعالى فهو خيرٌ مطلقا، وموقف المسلم الحق هو القبول والتسليم لما أمر به الله تعالى، فهو سبحانه الذي خلق الإنسان ويعلم ما يصلح عليه أمره، كما جاء في قوله {أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ} (الملك، 14). لكنَّه قد يشكل على البعض فهم مرامي بعض التشريعات فيسألوا ليتعلموا، وهذا حقهم، وهنا يقع على عاتق العلماء بيان هذا الإشكال وتبديد المزاعم التي تثار حول مثل هذه المسائل.

Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

شوهد 136 مرة/مرات
الموضوعات ذات الصلة بهذا الموضوع