ميراث الزوجة الثانية مع وجود أبناء من الزوجة الأولى المتوفاة
حبل الله > الفتاوى > الفرائض تاريخ النشر: 22/08/2017 Tavsiye Et Yazdır
السؤال: ما هو ميراث الزوجة الثانية مع وجود أبناء من الزوجة الأولى المتوفاة؟

الجواب: للزوجة حالتان في الميراث نبينهما كما يلي:

الحالة الأولى: ترث الثمن إذا كان للمتوفى ولد (الولد اسم لكلِّ ذرية الشخص من الذكور والإناث) سواء كانوا منها أو من زوجة غيرها. والسؤال أعلاه ينطبق مع هذه الحالة.

الحالة الثانية: ترث الربع، وذلك إن لم يكن للمتوفى فرع وارث (ذرية الشخص من الذكور والإناث)

وقد ذُكرت الحالتان في الآية التالية: {وَلَهُنَّ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِنْ لَمْ يَكُنْ لَكُمْ وَلَدٌ فَإِنْ كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُمْ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ تُوصُونَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ} (النساء، 12)

ولا فرق بين الزوجة الأولى وبين الثانية في الميراث، فنصيب الزوجة أو الزوجات دائما الثمن إن كان للمتوفى فرع وارث. ونصيبها أو نصيبهن الربع إن لم يكن له فرع وارث. فإن كان للمتوفى أكثر من زوجة عند وفاته فإنهن يشتركن بالثمن أو بالربع بحسب وجود الفرع الوارث أو عدمه.

Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş


 تعليقات القراء:

  1. يقول محمد:

    السلام عليكم .سؤالي :تزوج جدي مرتين .توفيت الزوجة الأولى وعندها بنت . والزوجة الثانية لها ولدان، وقد توفي جدي بعد الزوجة الأولى والثانية كانت على قيد الحياة. هل ترث البنت من الزوجة الأولى من أمها علما أن أمها توفيت قبل أبيها؟

    • يقول جمال نجم:

      وعليكم السلام ورحمة الله.. بالتأكيد ترث البنت من أمها في كل الأحوال، سواء توفيت أمُّها قبل أبيها أم بعده، وسواء أكان التقسيم قبل موت الأب أو بعده.

  2. يقول Aicha:

    هل يحق لزوجة الأب الثانية الميراث بعد وفاة الأب و الأم مع العلم ليس لها أولاد إلا للزوجة الأولى .للأب أراضي و إدخار في البنك.

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: إذا لم يكن للمتوفى زوجة غيرها فإنها ترث ثمن التركة، أما إن كانت الزوجة الأولى على قيد الحياة فإنهما تشتركان في الثمن.

  3. يقول مصطفى:

    السلام عليكم
    ما هو نصيب زوجة الأب في حالة موتها والأب ما زال حيا، ولكن أقاربها يطالبون بحقها، فهل للأب حقٌّ في ما تركت.

    • يقول جمال نجم:

      وعليكم السلام ورحمة الله

      نعم لأبيك، أي زوج المتوفاة الحق في الميراث، يرث بمقدار الربع إن كان لها ولد (ذكرا كان أو أنثى)، وإن لم يكن لها ولد فيكون له النصف.
      والباقي من بعد حصة الزوج يقسم على أقاربها كما بين الله في كتابه.

  4. يقول علي:

    السلام عليكم

    السؤال: كيف يتم توزيع الميراث إذا كان للمتوفى زوجتان؛ الزوجة الأولى على ذمته و لديها ولد وبنت منه، و الزوجة الثانية أيضا على ذمته و لكن ليس لديها أولاد

    • يقول جمال نجم:

      وعليكم السلام ورحمة الله

      تشترك الزوجتان بالثمن فيكون لكل واحدة منهما 1/16 من التركة
      والبقية للابن والبنت حيث يكون للابن مِثْلا حصة البنت، بناء على قوله تعالى {للذكر مثل حظ الأنثيين}

  5. يقول مريم:

    أبي المتوفي ترك ميراثا، هل يجوز لزوجته الثانيه أن تأخذ من الميراث ولديها راتب عال فهي مدرسه، ونحن اربعة اولاد للمتوفى، ولدينا أم مطلقه من أبي، ولا يوجد لدينا وظائف. فهل يحق للزوجه الثانيه أن تأخذ من الميراث.

  6. يقول الحسين:

    السلام عليكم ورحمة الله هناك الرجل لديه ولد من الزوجة الاولى متوفية والزوجة الثانية ليس لديها اولاد هل لديها حق في الإرث وإذا لديها حق كم هل هي الربع ام السدس ام الثمن ولكم جزيل الشكر

  7. توفيت امرأة ولها قطعة أرض. ولها أبناء وبنات. ثمَّ تزَّوج الزَّوج من امرأة أخرى. ثمَّ توفِّي الزَّوجُ ولم ينجب من الزَّوجة الثانية. فهل ترث الزَّوجة الثَّانيه من الزَّوجة الأولى المتوفَّاة؟

    • يقول جمال نجم:

      الزَّوجة الثَّانية لا ترث من تركة الزَّوجة الأولى، لكنَّها ترث من زوجها المتوفَّى، الذي بالتَّأكيد قد ورث زوجته الأولى، فنصيبُ الزَّوجة الثَّانية يكون من ميراث زوجها بغضِّ النَّظر عن مصدر أمواله التي ربما يكون جزءٌ منها ما ورثه من زوجته الأولى .. وعلى أيِّ حالٍ لا تُعتَبر الزَّوجة الثَّانية وارثة للأولى حتى لو وصلها جزء من أموال الزوجة الأولى عن طريق زوجها. إذ لا عبرة بمصدر التركة.

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

الموضوعات ذات الصلة بهذا الموضوع