ميراث الزوجة الثانية مع وجود أبناء من الزوجة الأولى المتوفاة
حبل الله > الفتاوى > الفرائض تاريخ النشر: 22/08/2017 Tavsiye Et Yazdır
السؤال: ما هو ميراث الزوجة الثانية مع وجود أبناء من الزوجة الأولى المتوفاة؟

الجواب: للزوجة حالتان في الميراث نبينهما كما يلي:

الحالة الأولى: ترث الثمن إذا كان للمتوفى ولد (الولد اسم لكلِّ ذرية الشخص من الذكور والإناث) سواء كانوا منها أو من زوجة غيرها. والسؤال أعلاه ينطبق مع هذه الحالة.

الحالة الثانية: ترث الربع، وذلك إن لم يكن للمتوفى فرع وارث (ذرية الشخص من الذكور والإناث)

وقد ذُكرت الحالتان في الآية التالية: {وَلَهُنَّ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِنْ لَمْ يَكُنْ لَكُمْ وَلَدٌ فَإِنْ كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُمْ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ تُوصُونَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ} (النساء، 12)

ولا فرق بين الزوجة الأولى وبين الثانية في الميراث، فنصيب الزوجة أو الزوجات دائما الثمن إن كان للمتوفى فرع وارث. ونصيبها أو نصيبهن الربع إن لم يكن له فرع وارث. فإن كان للمتوفى أكثر من زوجة عند وفاته فإنهن يشتركن بالثمن أو بالربع بحسب وجود الفرع الوارث أو عدمه.

Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş


 تعليقات القراء:

  1. يقول محمد احمد:

    السلام عليكم : السؤال: توفِّيت الزَّوجة الأولى. ولديها بنتان و ولد. فتزوَّج الرّجل الثّانية وأنجب منها 3 بنات و ولدين ثمَّ طلقها، ثمَّ تزوَّج المرَّة الثَّالثة وليس لديها أبناء. ثمَّ توفِّي الرّجل وعلى ذمَّته زوجتُه الثّالثة، فهل ترث الزّوجة الثّالثة كلَّ ممتلكات الزّوج حتى منزل المرحومة (الزوجة الأولى) وكيف يكون نصيب كلٍ منهم؟

    • يقول جمال نجم:

      وعليكم السلام ورحمة الله

      الجواب: الزّوجة الثّالثة هي الزّوجة التي تحقّقت حياتها عند موت الزّوج، لذلك تأخذ حصَّتها من التّركة، أمّا المتوفّاة قبله وكذلك المطلَّقة _إذا انتهت عدَّتها قبل وفاة الزَّوج_ فإنَّهما لا ترثان شيئا، ويكون التَّقسيم كما يلي:

      للزّوجة (الثّالثة) الثُّمن

      والباقي يُقسم بين الأبناء والبنات (من زوجتيه السّابقتين) ويكون للذّكر مثل حظِّ الأُنثَيين.

      وإذا كان البيت مِلكا للزَّوجة الأولى فإنَّ الزَّوجة الثّالثة لا ترثُ منه شيئا، بل يرثها في ذلك البيت أبناؤها فقط دون أبناء ضُرّتها، أمّا إن كان مِلكا للزَّوج فإنَّه ينطبق عليه ما ينطبق على بقيَّة التّركة كما ذكرنا في التّقسيم أعلاه.

  2. يقول سهيل:

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    هناك رجل متزوج ولديه7 ابناء و٥ بنات وتوفيت زوجته
    فتزوج أمراة اخرى ولديه منها ٤ اولاد
    وبعدها توفي الزوج
    فخرج ورث من زوجته الاولى
    سؤالي هنا
    كيف تتم القسمة من هذا الورث وماذا لديها الزوجة الثانية وابنائها من هذا الورث وشكرا

    • يقول جمال نجم:

      وعليكم السلام ورحمة الله
      الزوجة الثانية وأبناؤها ليس لهم أي نصيب من تركة الزوجة الأولى، لعدم وجود سبب للميراث من نسب أو مصاهرة.
      ينحصر ميراث الزوجة الأولى بزوجها وأبنائها وبناتها، ويكون التقسيم كما يلي:
      للزوج الربع
      والباقي يقسم بين الأبناء والبنات ويكون للذكر مثل حظ الأنثيين

  3. يقول احمد علي:

    الوالد متزوج من اثنتين الأولى مطلقه قبل وفاتها والثانيه توفيت قبل الزَّوج مع العلم وجود أبناء للزوجتين، ما حكم ورثها بعد وفاتها قبل زوجها

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: من المعلوم أن الحي يرث الميت وليس العكس، فالزوجة المتوفاة يرثها زوجها بمقدار الربع في حال كان لها ولد، أما بعد موت الزوج فإن الأحياء من أقاربه يرثونه، أما الزوجة المتوفاة قبله فإنها لا ترث لأن ذلك مستحيل، فمن شروط الوارث أن تتحقق حياته عند موت مورثه.

  4. يقول محمد:

    أمي متوفية، وقد تم صرف معاشها لأبي، وقد تزوج أبي من امرأة أخري، وتم صرف معاش أمي علينا جميعا حتي بلغنا عشرين عاما، ولنا ميراث من أمي وأبي معنا، هل لأبناء أبي الحق في النفقة عليهم من ميراث أمي؟

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: إذا تم تقسيم الميراث بينكم، فمن الطبيعي أن ينفقك أبوك على أبنائه من المال الذي ورثه من زوجته (أمك) فهذا لا غبار عليه، لكن إذا كان سؤالك هل يستحق إخوانك من أبيك حصة في تركة أمك فهنا يختلف الأمر، حيث إنهم ليسو وارثين لأمك لأنهم لا يدلون إليها بقرابة أو نسب توجب التوريث.

  5. يقول Merbeh:

    توفي والدي وبعده توفيت زوجته الثانية من بعد ما توفيت والدتي، وهي لها أولاد من زوجها الأول فهل لهم الحق في الميراث أم لا؟ وان كان لهم الحقَّ فكم يحق لهم؟ وشكرا

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: أولاد زوجة أبيك من زوجها الأول لا يرثون أباك ولا أمك، لكنهم يرثون أمَّهم ويأخذون ما يتبقى من بعد أصحاب الفروض إن وجدوا كأبيها وأمها إن كانوا على قيد الحياة، فإن لم يوجد وارث غيرهم انفردوا بالتركة وأخذوها كلَّها، ويكون للذكر منهم مثل حظ الأنثيين.

  6. يقول هاجر:

    السلام عليكم ،،،
    سؤالي : أنا متزوجة من زوج له ولد من طليقته الأولى، وولدين من طليقته الثانية، وقد توفي قبل فترة. هل لدي الحق في الميراث من تركة زوجي؟ الذي عشت معه ١٤ عاماً .

    • يقول جمال نجم:

      وعليكم السلام ورحمة الله
      إذا مات وأنت زوجته فلك الحق في الميراث، فإن كنت زوجته الوحيدة فلك الثمن مما ترك، وإن كان له زوجة غيرك فتشتركين معها في الثمن مناصفة، أما مطلقتاه فلا ترثان شيئا إن مات وقد انتهت عتدتهن من الطلاق.

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: إذا مات وأنت زوجته فلك الحقُّ في الميراث، فإن كنتِ زوجته الوحيدة فلك الثُّمن ممَّا ترك، وإن كان له زوجة غيرك فتشتركين معها في الثُّمن مناصفة، أما مطلقتاه فلا ترثان شيئا إن مات وقد انتهت عتدتهن من الطَّلاق.

  7. يقول الارث:

    أنا متزوِّجة وليس لدي أولاد من زوجي، لكن عنده بنتان وولد من طليقته. فكم نصيبي من الإرث، وكم نصيب الأولاد؟ هل الطَّليقة ترث من الزَّوج؟

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: ينحصر ميراث المتوفَّى بزوجته (أنتِ) وابنتيه وابنه. ويكون التَّقسيم كما يلي:

      للزَّوجة الثُّمن

      والباقي يُقسَّم بين أولاد المتوفَّى ويكون للذَّكر مثلُ حظِّ الأُنثَيين

      أصل المسألة من 32 سهما.

      تأخذ الزَّوجة 4 أسهم

      والابن 14 سهما

      وكلِّ واحدة من البنتين 7 أسهم

      أمَّا الزَّوجة المطلَّقة فإنَّها لا ترث إذا كانت قد انتهت عدَّتها من الطَّلاق، لأنَّها لم تعد زوجتُه. أمَّا إن كانت ما تزال في عدَّتها من الطَّلاق الرَّجعي فإنَّها ترثه، وتتقاسم الثُّن مع الزَّوجة الحاليَّة، فيكون لكلِّ زوجة نصف الثُّمن، أي 1/16 من التَّركة.

  8. يقول Mohammed:

    السؤال: توفي أبونا و ترك منزلا ساهمنا في بنائه بجهدنا، و كان يمنع عنا المال ليشتري عقارات، وقد توفيت أمنا قبله.

    وقبل وفاته تزوج من امرأة أخرى، وعندما توفي بقي لها معاش مرتفع (من مستحقاته لأنه كان يشارك في الادخار في صندوق الضمان الاجتماعي)

    فهل من حق هاته المرأة أن تأخذ الثُمن من التركة؟ مع العلم أنها لن تتقاسم معنا المعاش الذي سيصرفه لها الصندوق.

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله

      يحقُّ لزوجة أبيك أن تأخذ ثُمن التَّركة، لأنَّها الزَّوجة التي تحقَّقت حياتُها بعد موته، حيث ترث الثُّمن من كلِّ ما ترك حتى لو كنتم ساهمتم بتكوين ثروة أبيكم، ذلك أنَّه من الطبيعي أن يساهم الأبناء في ثروة أبيهم.

      قال الله تعالى {وَلَهُنَّ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْتُمْ إِنْ لَمْ يَكُنْ لَكُمْ وَلَدٌ، فَإِنْ كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُمْ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ تُوصُونَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ} (النساء 12)

      أمَّا ما تتقاضاه زوجة أبيك من الضمان الاجتماعي فهو يخضع لقانون المؤسسة التي تعطيه، وهي الجهة المخوَّلة بتوزيع هذا المال، فإن كانت زوجة أبيك هي من لها الحقُّ في قبض هذا المال فهو لها، فإن رأت أن تتقاسمه معكم فنعمَّا هو، وإلا فهي غير مجبرة عليه.

  9. يقول حامد عمر:

    جدتي توفيت في سن الـ 75 وجدي تزوج بعدها ولم ينجب أولاد من الثانيه، وتوفي بعد الزواج بـ 6 سنين
    هل الزوجة الثانية ترث الثمن كاملا أم نصف الثمن. الزوجة الأولى لديها 6 أولاد

    • يقول جمال نجم:

      زوجة جدك الثانية ترث الثمن كاملا، لأنها الزوجة التي مات عنها جدُّك، أما الزوجة الأولى التي توفيت قبله فإنها لا ترث، لأن الميت لا يرث الحي، بل العكس.
      وما تبقى من بعد الثمن يقسم بين أولاد المتوفى ويكون للذكر مثل حظ الأنثيين

  10. ما نصيب الزوجة الثانية في الميراث إذا كان معها أولاد والزوجة الأولى متوفاة ومعها أولاد

    • يقول جمال نجم:

      إذا كانت الزوجة الأولى قد توفيت قبل الزوج فإن الزوجة الثانية تنفرد بالثمن
      والباقي يقسم بين أولاد المتوفى من زوجتيه، ويكون للذكر مثل حظ الأنثيين

  11. هل أظلم زوجتي الثانية إن قمت بتسجيل عقار بإسم زوجتي الأولى، وليكن في الحسبان أن زوجتي الأولى كانت تخدمني منذ 30 سنة حتى الآن، وهل يحق لها أن ترثني إن قمت بالتسجيل؟ وهل يحسب من ميراثها؟ وانا أكرمني الله بوفرة المال والعقارات.

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: ردُّ الجميل بمثله أو بخير منه هو أمرٌ محمود ولا غبار عليه، فإذا كان الأمر كما تقول فإن تسجيلك بعض العقار بإسم زوجتك الأولى التي خدمتك وقدَّمت لك الكثير يُعد من باب ردِّ الجميل، بشرط أن لا يكون ذلك نكاية بالزَّوجة الثَّانية أو تهريبا للمال منها كي لا ترث بعد وفاتك.

      وتسجيلك بعض الأملاك بإسمها لا يشكِّل مانعا لها من الميراث، بل إنها ترث نصيبها من التَّركة، ولا يُحسب ما تمَّ تسجيله بإسمها من ضمن نصيبها من التَّركة، بل هو لها خاصة، لأنَّه لم يَعُدْ من جملة تركتك أصلا.

  12. رجل تزوج من امرأتين . الأولى ورثت من أبيها أرضا زراعية ولها أولاد. توفيت الزوجة الأولى . وتوفي الزوج .وتوفيت الزوجة الثانية ولديها أولاد أيضا …. كم هي حصة الزوج من زوجته الأولى وكم هي حصة الزوجة الثانية …. جزاكم الله خيرا .

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: يرث الزوج من زوجته ربع التركة بسبب وجود أولاد لها
      أما الزوجة الثانية فلا ترث شيئا من الزوجة الأولى، لأنه لا يوجد سبب للميراث

  13. يقول محمد:

    السلام عليكم .سؤالي :تزوج جدي مرتين .توفيت الزوجة الأولى وعندها بنت . والزوجة الثانية لها ولدان، وقد توفي جدي بعد الزوجة الأولى، والثانية كانت على قيد الحياة. هل ترث البنت من الزوجة الأولى من أمها علما أن أمها توفيت قبل أبيها؟

    • يقول جمال نجم:

      وعليكم السلام ورحمة الله.. بالتأكيد ترث البنت من أمها في كل الأحوال، سواء توفيت أمُّها قبل أبيها أم بعده، وسواء أكان التقسيم قبل موت الأب أو بعده.

  14. يقول Aicha:

    هل يحق لزوجة الأب الثانية الميراث بعد وفاة الأب و الأم مع العلم ليس لها أولاد إلا للزوجة الأولى .للأب أراضي و إدخار في البنك.

    • يقول جمال نجم:

      الجواب: إذا لم يكن للمتوفى زوجة غيرها فإنها ترث ثمن التركة، أما إن كانت الزوجة الأولى على قيد الحياة فإنهما تشتركان في الثمن.

  15. يقول مصطفى:

    السلام عليكم
    ما هو نصيب زوجة الأب في حالة موتها والأب ما زال حيا، ولكن أقاربها يطالبون بحقها، فهل للأب حقٌّ في ما تركت.

    • يقول جمال نجم:

      وعليكم السلام ورحمة الله

      نعم لأبيك، أي زوج المتوفاة الحق في الميراث، يرث بمقدار الربع إن كان لها ولد (ذكرا كان أو أنثى)، وإن لم يكن لها ولد فيكون له النصف.
      والباقي من بعد حصة الزوج يقسم على أقاربها كما بين الله في كتابه.

  16. يقول علي:

    السلام عليكم

    السؤال: كيف يتم توزيع الميراث إذا كان للمتوفى زوجتان؛ الزوجة الأولى على ذمته و لديها ولد وبنت منه، و الزوجة الثانية أيضا على ذمته و لكن ليس لديها أولاد

    • يقول جمال نجم:

      وعليكم السلام ورحمة الله

      تشترك الزوجتان بالثمن فيكون لكل واحدة منهما 1/16 من التركة
      والبقية للابن والبنت حيث يكون للابن مِثْلا حصة البنت، بناء على قوله تعالى {للذكر مثل حظ الأنثيين}

  17. يقول مريم:

    أبي المتوفي ترك ميراثا، هل يجوز لزوجته الثانيه أن تأخذ من الميراث ولديها راتب عال فهي مدرسه، ونحن اربعة اولاد للمتوفى، ولدينا أم مطلقه من أبي، ولا يوجد لدينا وظائف. فهل يحق للزوجه الثانيه أن تأخذ من الميراث.

  18. يقول الحسين:

    السلام عليكم ورحمة الله هناك الرجل لديه ولد من الزوجة الاولى متوفية والزوجة الثانية ليس لديها اولاد هل لديها حق في الإرث وإذا لديها حق كم هل هي الربع ام السدس ام الثمن ولكم جزيل الشكر

  19. توفيت امرأة ولها قطعة أرض. ولها أبناء وبنات. ثمَّ تزَّوج الزَّوج من امرأة أخرى. ثمَّ توفِّي الزَّوجُ ولم ينجب من الزَّوجة الثانية. فهل ترث الزَّوجة الثَّانيه من الزَّوجة الأولى المتوفَّاة؟

    • يقول جمال نجم:

      الزَّوجة الثَّانية لا ترث من تركة الزَّوجة الأولى، لكنَّها ترث من زوجها المتوفَّى، الذي بالتَّأكيد قد ورث زوجته الأولى، فنصيبُ الزَّوجة الثَّانية يكون من ميراث زوجها بغضِّ النَّظر عن مصدر أمواله التي ربما يكون جزءٌ منها ما ورثه من زوجته الأولى .. وعلى أيِّ حالٍ لا تُعتَبر الزَّوجة الثَّانية وارثة للأولى حتى لو وصلها جزء من أموال الزوجة الأولى عن طريق زوجها. إذ لا عبرة بمصدر التركة.

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

الموضوعات ذات الصلة بهذا الموضوع