لا فرق بين ميراث الزوجة الأولى والثانية أو بين أولاد المتوفى من زوجتيه
حبل الله > الفتاوى > الفرائض تاريخ النشر: 10/09/2014 Tavsiye Et Yazdır
السؤال: توفي والدي وترك خمسة أوﻻد وست بنات وزوجتين وكان عنده بيت مساحته 250 مترا ونريد أن نقسم البيت فكم تكون حصة الزوجة الأولى وعندها ولدين وبنت وكم تكون حصة الزوجة الثانية وعندها ثلاثة أوﻻد وخمس بنات وشكرا.

الجواب: نفهم من سؤالك أن المتوفى ترك خمسة أولاد وست بنات وزوجتين. ولا فرق بين الزوجة الأولى والثانية أو بين أولاد المتوفى من زوجته الأولى والثانية.

للزوجتين ثمن التركة مناصفة بينهما، أي أن لكل واحدة منهما 1/16 من التركة وذلك لقوله تعالى {فَإِنْ كَانَ لَكُمْ وَلَدٌ فَلَهُنَّ الثُّمُنُ مِمَّا تَرَكْتُمْ} (النساء، 12)

والباقي لأولاد وبنات المتوفى للذكر مثل حظ الانثيين، ولا فرق بين أولاد المرأة الأولى والثانية فهم سواء في تركة أبيهم. قال الله تعالى {يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلَادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ} (النساء، 11)

Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

شوهد 1.317 مرة/مرات
الموضوعات ذات الصلة بهذا الموضوع