لا يجب على المرأة أن تحل ضفائرها عند الاغتسال من الجنابة
حبل الله > الطهارة > الفتاوى تاريخ النشر: 06/09/2014 Tavsiye Et Yazdır
السؤال: هل يجب على المرأة أن تحل ضفائر شعر رأسها عند اغتسالها من الجنابة؟

الجواب: أمر الله تعالى الجنب أن يغتسل سواء كان رجلا أو امرأة، والاغتسال يتحقق بتعميم الماء على البدن، سواء حلت المرأة ضفيرتها أم لم تحل. وتوجيهات النبي صلى الله عليه وسلم توكد هذا الفهم. فعن أم سلمة، قالت: قلت يا رسول الله إني امرأة أشد ضفر رأسي فأنقضه لغسل الجنابة؟ قال: «لا. إنما يكفيك أن تحثي على رأسك ثلاث حثيات ثم تفيضين عليك الماء فتطهرين»[1].

وعن عبيد بن عمير، قال: بلغ عائشة، أن عبد الله بن عمرو يأمر النساء إذا اغتسلن أن ينقضن رءوسهن. فقالت: يا عجبا لابن عمرو هذا يأمر النساء إذا اغتسلن أن ينقضن رءوسهن. أفلا يأمرهن أن يحلقن رءوسهن، «لقد كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم من إناء واحد. ولا أزيد على أن أفرغ على رأسي ثلاث إفراغات»[2].



[1]  صحيح مسلم، باب حكم ضفائر المغتسلة، 58 – (330)

[2]  صحيح مسلم، باب حكم ضفائر المغتسلة، 59 – (331)

Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

شوهد 2.738 مرة/مرات
الموضوعات ذات الصلة بهذا الموضوع