ميراث الزوجة الثانية
حبل الله > الفتاوى > الفرائض تاريخ النشر: 12/06/2014 Tavsiye Et Yazdır
السؤال: جارتي متزوجة من رجل له زوجة وأولاد وله بيتان لكل زوجة. والزوجة الثانية أنجبت ولدا وتوفي وهو صغير وكان يعيش مع الزوجة الثانية في بيتهما. وقد ترك زوجته الأولى وأولاده معها في بيتهم وكان من شروط الزوجة الثانية كتابة بيتها التي ستسكنه قبل الزواج وبحضور شهود ووالد الزوجة الثانية أن يكتب البيت باسمها ولكنه لم يفعل. ولها مجموعة من المجوهرات قد أخذها منها وكتب بذلك كتابا في المحكمة وكانت لديه سيارة بيك آب. الآن الأولاد يطالبون زوجة أبيهم بعد وفاته بالبيت ولايعترفون بمالها عنده قبل الوفاة والذي اعلنه الزوج للحضور بحقها قبل وفاته. فما حق الزوجة الثانية في بيتها وفي ميراث زوجها؟

الجواب: لا شك أن الزوجة الثانية قد قصرت في تثبيت حقها في البيت، فهي قد حاولت تسجيله باسمها لكن لم يحصل ذلك فيكون البيت من ضمن تركة المتوفى؛ حيث ترث كبقية الورثة، كلٌ بحسب نصيبه المقدر شرعا. أما المجوهرات التي أخذها منها،فلها أن تستردها إن كانت موجودة،وإلا تأخذ بقدرها من ميراثه على اعتبار أن ذلك دينا في ذمته، وموضوع استعادة المجوهرات سهل لأنه مسجل في المحكمة.

أما بقية ميراثه كالسيارة وغيرها فهي شريكة في ثمن التركة مع ضرتها، فيكون نصيبها نصف الثمن؛ 1/16 من مجمل التركة.

Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

شوهد 4.302 مرة/مرات
الموضوعات ذات الصلة بهذا الموضوع