على من تجب صدقة الفطر ؟

السؤال: على من تجب صدقة الفطر؟

الجواب: تجب صدقة الفطر على كل مسلم مكلف بالصوم، يخرجها المسلم عن نفسه وعمن تجب نفقتهم عليه كالأبوين والزوجة. ولا تجب على الصغير وهي مندوبة بحقه يخرجها عنه وليه إن شاء. وإن لم يملك ما يزيد عن حاجته وحاجة من يعيل طيلة ليلة العيد ويومه فإنها تسقط عنه؛ إذ لا يكلف الله نفسا إلا وسعها.

ولا شك أن إيجابها متعلق بمن فرض عليهم الصيام، فعن ابن عمر رضي الله عنهما (أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَرَضَ زَكَاةَ الْفِطْرِ صَاعًا مِنْ تَمْرٍ أَوْ صَاعًا مِنْ شَعِيرٍ عَلَى كُلِّ حُرٍّ أَوْ عَبْدٍ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى مِنْ الْمُسْلِمِينَ)[1]

والصغير لا صيام عليه ولكن يندب إخراجها عنه. يخرجها عنه وليه وهو أفضل؛ لذكرهم في بعض الأحاديث، ومنها ما رواه ابن عمر رضي اللَّه عنهما قال (فَرَضَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَدَقَةَ الْفِطْرِ أَوْ قَالَ رَمَضَانَ عَلَى الذَّكَرِ وَالْأُنْثَى وَالْحُرِّ وَالْمَمْلُوكِ صَاعًا مِنْ تَمْرٍ أَوْ صَاعًا مِنْ شَعِيرٍ فَعَدَلَ النَّاسُ بِهِ نِصْفَ صَاعٍ مِنْ بُرٍّ فَكَانَ ابْنُ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا يُعْطِي التَّمْرَ فَأَعْوَزَ أَهْلُ الْمَدِينَةِ مِنْ التَّمْرِ فَأَعْطَى شَعِيرًا فَكَانَ ابْنُ عُمَرَ يُعْطِي عَنْ الصَّغِيرِ وَالْكَبِيرِ حَتَّى إِنْ كَانَ لِيُعْطِي عَنْ بَنِيَّ وَكَانَ ابْنُ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا يُعْطِيهَا الَّذِينَ يَقْبَلُونَهَا وَكَانُوا يُعْطُونَ قَبْلَ الْفِطْرِ بِيَوْمٍ أَوْ يَوْمَيْنِ).[2] وهو ما يدل على كونها فريضة في حق الكبار مندوبة في حق الصغار؛ ولأن التكاليف عامة لا توجه نحو الصغار فيكون أداؤها عنهم قربة ولكنها ليست بفريضة .

فالصوم فرض على كل مسلم سواء أكان ذكرا أو أنثى، مملوكا أو أمة. وكذلك صدقة الفطر فريضة على كل مسلم، كما نفهم ذلك من الأحاديث النبوية السابقة ودلّ عليه قوله تعالى: {وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين} وبهذا نرى تطابق الآية مع بيان الرسول صلى الله عليه وسلم.



[1]  صحيح البخاري، 1504 ، ومسلم، كتاب الزكاة: باب زكاة الفطر على المسلمين من التمر والشعير “4”، حديث “12/984″، وأبو داود “2/263، 264، 265″، كتاب الزكاة: باب كم يؤدي في صدقة الفطر، حديث “1611”، والنسائي “5/48″، كتاب الزكاة: باب فرض زكاة رمضان على المسلمين دون المعاهدين، وابن ماجه “1/584″، كتاب الزكاة: باب صدقة الفطر، حديث “1826”، والترمذي “3/61″، كتاب الزكاة: باب ما جاء في صدقة الفطر، حديث “676”، ومالك “1/284″، كتاب الزكاة: باب زكاة الفطر، حديث “52”.

[2] البخاري، كتاب الزكاة، 77.

Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

شوهد 1٬977 مرة/مرات