صيام الأطفال
حبل الله > الصوم > الفتاوى > متفرقات تاريخ النشر: 04/07/2013 Tavsiye Et Yazdır
السؤال: هل يجب الصيام على الأطفال قبل البلوغ؟

الجواب: لا يجب على الأطفال أيا من التكاليف الشرعية قبل البلوغ ومن ضمن ذلك الصيام، ولكن يؤمروا بما يستطيعون منها بعد سن التمييز أي سبع سنوات، حتى يعتادوا التزامها فتكون أهون عليهم عندما تجب عليهم، كما أن نفسه تنجبل عليها لتصبح جزءا من كيانه وذاكرته إذ يصعب عليه الفكاك عنها بعد ذلك .

وقد أمر الله تعالى أولياء الأمور بتربية أبنائهم على الإلتزام بالطاعات واجتناب المحرمات بقوله تعالى {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ} (التحريم، 6) ويقي الإنسان أهله من النار بترويضهم على طاعة الله وتعليمهم حق الله تعالى عليهم، ومن ذلك أمرهم بالصيام بعد سن التمييز إن استطاعوه.

وقد حرص النبي صلى الله عليه وسلم على توجيه الناس بما أمر به. ومن ذلك قوله في الصلاة (مروا صبيانكم بالصلاة إذا بلغوا سبعا)[1] والصيام أشد على الطفل من الصلاة، ولذلك ينبغي للأهل أن يكونوا أرفق بأبنائهم في مسألة الصيام. ويختلف الصبيان حسب نمو أجسامهم؛ فيتحين الأهل ما يناسب طفلهم فيأمروه به، ويمكن تدريبهم بصيام بعض النهار في بداية الأمر. وكل ذلك ليكون المسلم حريصا على ما يصلح أمر طفله في الدنيا والآخرة.


[1] رواه أحمد في المسند، مسند عبدالله بن عمر بن العاص، 6689  وأخرجه ابن أبي شيبة 1/347، وأبو داود (496) والبغوي (550) والدولابي في “الكنى” 1/159، وأبو نعيم في “الحلية” 10/26  وأخرجه البخاري في “التاريخ الكبير” 4/168 والدارقطني 1/230، والحاكم 1/197   

Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

شوهد 1٬629 مرة/مرات
الموضوعات ذات الصلة بهذا الموضوع