تنفيذ الرؤيا
السؤال: أنا طلقت من زوجي منذ عام لأسباب كثيرة منها الخيانة وسوء المعاملة وعدم الاهتمام بالأولاد. وذات يوم صليت قيام الليل وصليت الفجر ودعوت الله أن يرزقني بالزوج الصالح فرأيت بالحلم ما معناه أن أرجع لزوجي الأول، تكرر هذا الحلم يومين متتاليين بنفس المعنى. مع العلم أني أري كثيرا رؤيا صادقة ومع العلم أيضا أني أكره الرجوع إلي زوجي الأول وجزاكم الله خيرا.
الجواب: لا يلزم المسلم تنفيذ ما يراه في منامه، لأن هذا شأن الأنبياء خاصة، وربما يكون في الرؤيا إلهام للشخص، ومع ذلك عليه أن يتفكر فيما يصلحه ولا يدع أمره لمجرد الرؤيا والعاطفة، فيقيس الأمور من باب تغليب المصلحة، فإن رأيتِ في الرجوع إليه مصلحة راجحة فهذا أمر جيد وخاصة أن بينكما أولاد، فمصلحة الأولاد كامنة في التئام شمل العائلة من جديد، وهذه مصلحة راجحة، ولعلّ الله تعالى قد أصلح زوجك السابق، فإن تحقق لك صلاحه فلا بأس بالتفكير جيدا بالرجوع إليه. نسأل الله تعالى لك التوفيق والسداد.
Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş


 تعليقات القراء:

  1. يقول Tatuaż:

    جئتم بآراء جيد ربنا يزيدكم

  2. يقول Jamal:

    بعد انتهاء العدة من الطلاق الأول أو الثاني تصبح المرأة بائنا بينونة صغرى، أي لا تصح أن تعود لزوجها إلا بعقد ومهر جديدين وبرضاها سواء أكان ذلك بعد انتهاء العدة مباشرة أو بعد فترة طويلة فلا مشكلة في ذلك.

  3. يقول hassan:

    حتى وإن مضت فترة العدة ؟؟
    لأنها تقول بعد عام…

    • يقول جمال نجم:

      اذا وقع الطلاق بائنا بينونة صغرى فيجوز للمراة أن تعود لزوجها بعد بعد عام أو أكثر لكن بعقد جديد ويشترط في العقد كما يشترط في أي عقد نكاح صحيح

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

Etiketler:

شوهد 7٬468 مرة/مرات
الموضوعات ذات الصلة بهذا الموضوع