ما حكم لباس الفتاة لما يعرف بالبنطلون؟
السؤال: ما حكم لبس الفتاة المحجبة للبنطلون والخروج به من البيت إلى العمل أو الجامعة؟
الجواب: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين:
لقد شرع الإسلام اللباس لحكمتين اثنتين ، لوقاية الجسم وحمايته أولا، وللزينة والتجمل ثانيا، وهذا واضح من خلال قوله تعالى: {يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنْزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيشًا وَلِبَاسُ التَّقْوَى ذَلِكَ خَيْرٌ ذَلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ} (الأعراف، 26)، وقد جعلت الأية اللباس من آيات الله تعالى وذلك لتفرد الإنسان به عن سائر المخلوقات على هذه الأرض، فهو مظهر من مظاهر تكريم الله تعالى للإنسان. ويُفهم التكريم من قوله تعالى: {قَدْ أَنْزَلْنَا} وقد ورد الحديث عن اللباس في سياق التمنن والتفضل من الله على عباده. لذا على كل عاقل أن يعي أهميّة اللباس بعيدا عن كل قول أو فكر يقلل من أهميته.
ورغم أهمية اللباس إلا أنّ الإسلام لم يشرع لباسا موحدا ومحددا للمرأة المسلمة، حتى لا يدخلها في حرج عند انعدامه مع وجود البديل، ولا يخفى ما في الأمر الموسع من سهولة بأخذه والتزامه، عدا عن حكمة التشريع والتي تركت لأمزجة الناس اختيار لباسهم. وحتى لا ينفلت المزاج عن الحق وضع الإسلام مواصفات ينضبط من خلالها لباس المرأة المسلمة. وهذه المواصفات هي:
1_ أن يكون ساترا لجسد المرأة كاملا غير الوجه والكفين، لقوله صلى الله عليه وسلم : (يَا أَسْمَاءُ إِنَّ الْمَرْأَةَ إِذَا بَلَغَتْ الْمَحِيضَ لَمْ تَصْلُحْ أَنْ يُرَى مِنْهَا إِلَّا هَذَا وَهَذَا وَأَشَارَ إِلَى وَجْهِهِ وَكَفَّيْهِ)[1]
2_ أن يكون اللباس فضفاضا لا يصف العورة، لقوله تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا} (الأحزاب،59) والآية تبين العلة من الأمر بإسدال الثياب وعدم لباس الضيق منها بقوله تعالى: {ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ} فمعرفة تفاصيل الجسد من خلال الملابس الضيقة يؤدي إلى وقوع الأذى بالمرأة.
3_ أن لا يكون شفافا تُرى العورة من خلاله، لقوله تعالى: { يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنْزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيشًا وَلِبَاسُ التَّقْوَى ذَلِكَ خَيْرٌ ذَلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ  } (الأعراف، 26)، وكلمة يواري في الآية تشير إلى ضرورة أن لا يكون اللباس شفافا، ولأن الشرع يأمر بالفعل حقيقة لا مجازا، فاقتضى ذلك أن يكون اللباس ساترا لا يشف.
4_ أن يخلو اللباس من التشبه بالجنس الآخر، ففي الحديث الشريف: (لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم المتشبهين من الرجال بالنساء والمتشبهات من النساء بالرجال)[2] ، ورب سائل يقول أن البنطلون الخاص بالمرأة لا تشبه فيه بالرجال، قلت تبقى الحرمة في أن تلبسه أمام الأجانب من الرجال.
5_ أن يخلو اللباس من التشبه بالكافرين، والتشبه المحرم ما كان خاصا بالكافرين ويُعرفون به؛ كالملابس التي عليها إشارات دينية لأقوام آخرين كالصليب ونحوه. لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (مَنْ تَشَبَّهَ بِقَوْمٍ فَهُوَ مِنْهُمْ)[3]. ، ولأنّ اللباس مما يميز الأمم فاقتضى أن يتميز المسلمون بلباسهم الملتزم البعيد عن العري والتوصيف.
5_ أن يخلو اللباس من مظاهر الترف والتكبر على خلق الله، فالمسلم جميل المخبر بإيمانه وتواضعه، وهو جميل المنظر بهيئته ولباسه، ولباس فوق العادة والعرف تكبرا على الخلق يعكس جوهرا على عكس مراد الشارع من خفض الجناح للمؤمنين والإقتصاد في النفقة.
إذا نظرنا إلى الشروط السابقة للباس المرأة المسلمة وجدنا أن لباس البنطلون لا ينطبق مع كثير منها، لذا نرى عدم جواز خروج المرأة من بيتها فيه وإن كانت تلبس الحجاب.
وتتساءل بعض الأخوات عن البنطلون في حال كونه واسعا، فأقول لا يصحُّ الخروج به من البيت كذلك، لأنه يفصل الأعضاء وإن بدرجة أقل من الضيِّق، ولأنه لا يمكن ضبط ما هو واسع وما هو ضيِّق لإختلاف نظرة الناس إليه، فاقتضى ذلك عدم التساهل فيه؛ لأنّه يؤدي إلى استمراء لباسه والإنتقال تدريجيا إلى ما هو أضيق، والأصل بالمسلم أن يدع ما يريبه إلى ما لا يريبه.
وفي الختام لا بد أن أشير إلى كثير من الدراسات العلمية المتعلقة باللباس الصحي، إذ إنّها تحذر من اللباس الضيق وتأثيره السلبي على الإنسان، حيث يتسبب بكثير من الأمراض والأعراض الجانبية والتي يكون الإنسان في غنى عنها.


رواه أبو داوود مرسلا، 3580[1]

رواه البخاري، 5435  [2]

رواه ابو داوود في سننه، 3512  [3]

Facebook'ta PaylaşTwitter'da Paylaş


 تعليقات القراء:

  1. يقول:  داليا

    بارك الله فيكم

تعليقك على الموضوع  
التعليق *
* ضرورة إدخال هذا الحقل باللغة العربية

شوهد 5.420 مرة/مرات
الموضوعات ذات الصلة بهذا الموضوع